Abstract

تناولت الورقة " إنفصال الدول طرقه و دوافعه" و تمثلت مشكلة الدراسة بأن الإنفصال أصبح من أكثر القضايا إنتشاراً بعد إنهيار الإتحاد السوفيتى و ظهرت الكثير من الأقليات التى تطالب بالإنفصال .
و أنطق الباحث من عدة فروض أهمها :
1/ يمكن أن تلعب الأقليات دوراً كبيراً  فى إنفصال الدول .
2/ يمكن أن تمثل  الموارد  الإقتصادية دافعاً من دوافع الإنفصال .
و قد إستخدم الباحث التاريخ لإستقراء الأحداث و الوقائع التى جرت فى الماضى ، و المنهج  الوصفى فى تفسير الظواهر المرتبطة بموضوع الدراسة ، و تحليل لتحليل بعض  الأبعاد المرتبطة بقضية الإنفصال .